حرية ترصد ( 57 ) حالة انتهاك و ( 112 ) ضحية خلال الربع الثالث من عام 2012

حرية ترصد ( 57 ) حالة انتهاك و ( 112 ) ضحية خلال الربع الثالث من عام 2012

كشفت (مؤسسة حرية) للحقوق والحريات الاعلامية والتطوير أن الانتهاكات ضد الحريات الاعلامية في تصاعد مستمر خلال الربع السنوي الثالث لهذا العام، (يوليوـ أغسطس ـ سبتمبر 2012) والذي يؤكد أن وضع الحريات الصحافية في اليمن ما زال يواجه خطرا حقيقيا. وذكرت مؤسسة حرية أنها رصدت عشرات الحالات من الانتهاكات ضد الحريات الاعلامية على الساحة اليمنية خلال الربع الثالث من العام الجاري، من خلال وحدة الرصد والمناصرة بالمؤسسة، حيث وصل عدد حالات الانتهاكات التي رصدتها إلى 57 حالة، تعرض لها 112 من الإعلاميين والوسائل الاعلامية المختلفة.

حرية تصدر تقريرا نصف سنوي حول وضع الحريات الاعلامية في اليمن

حرية تصدر تقريرا نصف سنوي حول وضع الحريات الاعلامية في اليمن

أصدرت مؤسسة حرية للحقوق والحريات الاعلامية والتطوير تقريرها نصف السنوي حول وضع الحريات الاعلامية في اليمن خلال الفترة يناير - يونيو 2012م.واعطى التقرير صورة واضحة حول وضع حرية الاعلام في اليمن وارقاما دقيقة لعدد الضحايا والحالات المرصودة من الانتهاكات ضد الحريات الاعلامية وحرية التعبير التي ارتكبت خلال النصف الأول من العام الجاري 2012م، من قبل مختلف الأطراف في اليمن، حيث رصدت مؤسسة حرية 126 حالة انتهاك، تعرض لها 267 ضحية من الإعلاميين والوسائل الاعلامية (أنظر ملخص التقرير المرفق).

حرية تدين الاعتداء على منصر وتبدي قلقها إزاء استدعاءات ومحاكمات الصحافيين

حرية تدين الاعتداء على منصر وتبدي قلقها إزاء استدعاءات ومحاكمات الصحافيين

دانت مؤسسة حرية للحقوق والحريات الاعلامية الاعتداء على مدير مكتب قناة العربية بصنعاء حمود منصر الذي تعرض له اليوم الخميس من استاذ جامعي في كلية الآداب بجامعة صنعاء، أثناء قيامه بتغطية تلفزيونية فيها .كما أبدت المؤسسة قلقها إزاء توجيهات النائب العام بالتحقيق مع صحيفة "اليمن اليوم" والموقعين الإخباريين "براقش نت" و " مارب برس " على خلفية قضايا نشر في حادثة مسجد دار الرئاسة التي وقعت في يونيو من العام الماضي . واستنكرت(مؤسسة حرية) قيام النائب العام الدكتور علي أحمد الأعوش بتوجيه وكيل نيابة الصحافة والمطبوعات الثلاثاء الماضي…

حرية تستنكر الاعتداء على مراسل مأرب برس بتعز واستدعاء المحكمة لرئيس التحرير

حرية تستنكر الاعتداء على مراسل مأرب برس بتعز واستدعاء المحكمة لرئيس التحرير

استنكرت مؤسسة حرية للحقوق والحريات الاعلامية والتطوير ما تعرض له مراسل موقع (مأرب برس) الإخباري بتعز محمد الحذيفي من اعتداء وتهديد بالسلاح أثناء تغطيته مظاهرة في مدينة تعز، صباح اليوم السبت (23/6/2012).كما تعرب المؤسسة عن مخاوفها وقلقها إزاء استدعاء رئيس تحرير موقع "مارب برس" محمد الصالحي من قبل محكمة الصحافة والمطبوعات بصنعاء على خلفية قضية نشر، وهي واحدة من أربع قضايا مرفوعة ضد الموقع الإخباري وتخشى من أن يكون الاستدعاء والمحاكمة محاولة جديدة لاستئناف الملاحقات والتعسفات والتضييق على الصحافيين في موقع (مأرب برس) والزج بالقضاء في تصفية حسابات سياسية.وأبلغ…

حرية تستنكر الحكم بحبس مراسل صحيفة المصدر

حرية تستنكر الحكم بحبس مراسل صحيفة المصدر

أعربت مؤسسة حرية للحقوق والحريات الإعلامية والتطوير عن قلقها البالغ واستنكارها الشديد لصدور حكم قضائي على الصحافي ماجد كاروت مراسل صحيفة (المصدر) وموقع (المصدر أون لاين) الاخباري في جلسة لم يحضرها الصحافي ولم يبلغ بها.وأوضح كاروت انه فوجئ أثناء تغطيته لمسيرة حاشدة باتصال من زميل له في المحكمة أبلغه بانعقاد جلسة بشأن قضيته، وعندما حضر إليها قيل له ان الجلسة قد انتهت ونطق فيها القاضي بالحكم.وكانت محكمة في محافظة البيضاء أصدرت الاثنين الماضي (4/6/2012م) حكما على الصحافي ماجد كاروت قضى بسجنه عاماً كاملاً مع النفاذ، وتغريمه مائتي ألف…

Frontpage Slideshow | Copyright © 2006-2011 JoomlaWorks Ltd.

مؤسسة حرية ترصد 57 حالة انتهاك للحريات الاعلامية تعرض لها 112 ضحية خلال الربع الثالث وست جهات تقف وراءها
صنعاء (الاثنين 1 أكتوبر2012)صورة جماعية لتقرير الربع الثالث

كشفت (مؤسسة حرية) للحقوق والحريات الاعلامية والتطوير أن الانتهاكات ضد الحريات الاعلامية في تصاعد مستمر خلال الربع السنوي الثالث لهذا العام، (يوليوـ أغسطس ـ سبتمبر 2012) والذي يؤكد أن وضع الحريات الصحافية في اليمن ما زال يواجه خطرا حقيقيا.

وذكرت مؤسسة حرية أنها رصدت عشرات الحالات من الانتهاكات ضد الحريات الاعلامية على الساحة اليمنية خلال الربع الثالث من العام الجاري، من خلال وحدة الرصد والمناصرة بالمؤسسة، حيث وصل عدد حالات الانتهاكات التي رصدتها إلى 57 حالة، تعرض لها 112 من الإعلاميين والوسائل الاعلامية المختلفة.

وأوضحت أن أبرز الانتهاكات التي ارتكبت خلال الربع الثالث من العام الجاري تمثلت في الشروع بالقتل والاعتداء الجسدي والمحاكمات للصحافيين والتهديد بالنسف والتفجير لمقار الوسائل الاعلامية، حيث تعرض للضرب والاعتداء الجسدي والاحتجاز كل من محمد غزوان محرر في صحيفة الشارع وفائد دحان مراسل قناة يمن شباب، وبينامين فياسيك مراسل قناة فرانس 24 الفرنسية، ومحمود الزارعي مصور قناة الساحات، وتعرض للشروع في القتل كل من يحيى العراسي السكرتير الصحفي لرئيس الجمهورية، ووزير الاعلام علي العمراني والصحفي في عدن أونلاين وجدي الشعبي، فيما واجه محاكمات كل من محمد عايش رئيس تحرير صحيفة (الأولى) وهشام باشراحيل رئيس تحرير صحيفة الأيام وعبدالملك الفهيدي رئيس تحرير المؤتمر نت، وعبدالله الحضرمي رئيس تحرير اليمن اليوم والكاتب والأديب عبدالكريم الرازحي، كما تم تهديد قناة سهيل الفضائية بنسف وتفجير مقرها.      

وقال رئيس مؤسسة حرية الصحفي خالد الحمادي "انه على الرغم من الانفتاح السياسي وأجواء الحرية العامة التي تتعزز بشكل ملحوظ وكذا الاهتمام والدعم الشعبي والرسمي للحريات الاعلامية، إلا أن الانتهاكات ضد الحريات الاعلامية لم تتوقف ولم يوضع حد لاستهداف الصحافيين، مما يعزز الانطباع السائد بأن الساحة الإعلامية وميدان الصحافة في اليمن مازال مهددا ومحفوفا بالمخاطر".

وأوضح أنه كان يطمح في أن يتغير هذا الوضع السالب للحريات الاعلامية في بلادنا خلال العهد الراهن، كنتاج إيجابي للثورة الشعبية، غير أن الانتهاكات تعددت وتعدد مرتكبوها من مختلف الأطراف والتي وصل عددها إلى ست جهات أبرزهم جماعة الحوثي، فصائل الحراك الجنوبي، عناصر تابعة للرئيس السابق علي صالح، رجال قبائل، جنود من الفرقة الأولى مدرع، ومن رجال الأمن.

ووجه الحمادي دعوة إلى رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي والحكومة وكافة الجهات المعنية إلى القيام بمسئولياتها تجاه ما يحدث للحريات الاعلامية من انتهاكات وتهديدات واعتداءات ووضع حد لها ، وحماية الحريات الاعلامية في اليمن 


## فيديو يوضح الإعتداء على الصحفي الفرنسي بينجامين ويتشيك في أثناء تغطيته لأحداث الاعتداء على السفارة الأمريكية في صنعاء 13 سبتمبر 2012

 
ماهي أولويات برامج التطوير الإعلامي في اليمن ؟
 

مؤسسة حرية للحقوق والحريات الإعلامية والتطوير - الطابق 12، برج شركة أمان للتأمين، شارع الزبيري، تقاطع شارع بغداد، هاتف 539090، فاكس 539091 إيميل info@freedomfoundation-yemen.org
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة الحرية © 2012
Designed by: Lamasat