مؤسسة حرية تختتم دورة (الإخراج الصحافي الاحترافي) لمدرسي وأساتذة كلية الإعلام بجامعة صنعاء

مؤسسة حرية تختتم دورة (الإخراج الصحافي الاحترافي) لمدرسي وأساتذة كلية الإعلام بجامعة صنعاء

اختتمت مؤسسة حرية للحقوق والحريات والتطوير الإعلامي اليوم الخميس دورة تدريب مدربين في الإخراج الصحافي الاحترافي لمدرسي وأساتذة كلية الإعلام بجامعة صنعاء والتي استمرت أسبوعا. ونظمت مؤسسة حرية هذه الدورة بالتعاون مع مؤسسة دعم الإعلام الدولي (I.M.S) واستهدفت 14 من المعيدين والمدرسين والأساتذة في كلية الإعلام، بغية تطوير مهاراتهم في الجانب التطبيقي باستخدام أحدث التقنيات. وتأتي ضمن خمس دورات متخصصة لكلية الإعلام في مختلف فنون العمل الصحافي والإعلامي.

مؤسسة حرية تعقد ندوة حول (حقوق الملكية الفكرية للاعلاميين) بالتعاون مع وزارة الثقافة ومنظمة الزين للملكية الفكرية

مؤسسة حرية تعقد ندوة حول (حقوق الملكية الفكرية للاعلاميين) بالتعاون مع وزارة الثقافة ومنظمة الزين للملكية الفكرية

عقدت مؤسسة حرية للحقوق والحريات والتطوير الاعلامي بالتعاون مع وزارة الثقافة ومنظمة الزين للملكية الفكرية اليوم الاثنين ندوة نوعية حول (حقوق الملكية الفكرية للاعلاميين) والتي تعتبر الأولى من نوعها في اليمن وذلك في مقر بيت الثقافة بصنعاء. وفي جلسة افتتاح الندوة أكد وزير الثقافة الدكتور عبدالله عوبل على أهمية هذه الندوة النوعية وعلى ضرورة الشراكة بين وزارة الثقافة ومنظمات المجتمع المدني في عقد مثل هذه الندوات من أجل رفع مستوى الوعي الحقوقي والتركيز على أهمية الحفاظ على حقوق الملكية الفكرية للمبدعين في مختلف…

مؤسسة حرية تبدأ دورة الاخراج الصحفي الاحترافي لمدرسي وأساتذة كلية الاعلام بجامعة صنعاء

مؤسسة حرية تبدأ دورة الاخراج الصحفي الاحترافي لمدرسي وأساتذة كلية الاعلام بجامعة صنعاء

بدأت مؤسسة حرية للحقوق والحريات والتطوير الاعلامي اليوم دورة تدريب مدربين في  الاخراج الصحافي الاحترافي وفنونه لمدرسي وأساتذة كلية الاعلام بجامعة صنعاء والتي تستمر أسبوعا، وتعقد بالتعاون مع مؤسسة دعم الاعلام الدولي (I.M.S). وتستهدف هذه الدورة المعيدين والمدرسين والأساتذة في كلية الاعلام بجامعة صنعاء بهدف تطوير المهارات التطبيقية لديهم في الجوانب التقنية المتعلقة بمختلف مجالات العمل الاعلامي. وقال رئيس المؤسسة خالد الحمادي في افتتاح هذه الدورة ان هذه الدورة التدريبية ستركز بشكل اساس على الجانب التطبيقي والممارسة العملية في مجال…

حرية تطالب البرلمان بسرعة مناقشة مشروع قانون الاعلام المرئي والمسموع وتدين الاعتداء على8 اعلاميين ومقرات صحافية خلال اسبوعين

حرية تطالب البرلمان بسرعة مناقشة مشروع قانون الاعلام المرئي والمسموع وتدين الاعتداء على8 اعلاميين ومقرات صحافية خلال اسبوعين

طالبت مؤسسة حرية للحقوق والحريات والتطوير الاعلامي مجلس النواب اليمني (البرلمان) بسرعة مناقشة مشروع قانون الاعلام المرئي والمسموع ودانت الانتهاكات التي تعرض لها 6 صحافيون، بالاضافة الى اعتدائين على مقرين اعلاميين، حيث وقعت هذه الحالات في العاصمة صنعاء وفي مدن الحديدة وحجة والغيظة بمحافظة المهرة. وعلمت مؤسسة حرية من مصدر برلماني أن مجلس النواب كان بدأ مناقشة مشروع قانون الاعلام المرئي والمسموع غير أن وزارة الاعلام طالبت بتأجيل مناقشته لمدة أسبوع لدراسته وابداء الملاحظات عليه دون مبرر، لأنه كان قد طرح منذ وقت مبكر للمناقشة.

اليمن - مراسلون بلا حدود تدق ناقوس الخطر إنذاراً بحالة انعدام الأمن التي تحوم حول الفاعلين الإعلاميين

اليمن - مراسلون بلا حدود تدق ناقوس الخطر إنذاراً بحالة انعدام الأمن التي تحوم حول الفاعلين الإعلاميين

بعد عامين من وصول عبد ربه منصور هادي إلى سدة رئاسة الجمهورية اليمنية، لا تزال وضعية حرية الإعلام في البلاد مقلقة للغاية، حيث تتفاقم حالة انعدام الأمن التي تلف عمل الفاعلين الإعلاميين. فعلى مدى الأشهر الأربعة الماضية، أحصت مراسلون بلا حدود حوالي عشرين اعتداء، وذلك بفضل العمل التوثيقي الذي أنجزته مؤسسة حرية، المنظمة اليمنية غير الحكومية، واتحاد الصحفيين اليمنيين، حيث لا يتم استهداف الإعلاميين من قبل الأفراد أو الجماعات المسلحة فحسب، بل على أيدي عناصر قوات الأمن أيضاً، وذلك في…

Frontpage Slideshow | Copyright © 2006-2011 JoomlaWorks Ltd.
facebook-box-blue-icon twitter-box-blue-icon YouTube-icon 1 donation

حرية تختتم دورة (الإخراج الصحافي الاحترافي) لمدرسي وأساتذة كلية الإعلام بجامعة صنعاءffye log مؤسسة حرية تعقد ندوة حول (حقوق الملكية الفكرية للاعلاميين) بالتعاون مع وزارة الثقافة ومنظمة الزين للملكية الفكرية ffye log

last news

hotline002

 

للإبلاع عن إنتهاكات الحريات

الإعلامية

forms course

 our parteners

تخفيف المخاطر من أجل التغطية الصحفية على نحو آمن، لجنة حماية الصحفيين تطلق دليلاً أمنياً للصحفيين

نيويورك، 26 نيسان/إبريل 2012 – إذ يتعرض مئات الصحفيين سنوياً لاعتداءات والاحتجاز والتهديد أو يوضعون تحت المراقبة، أطلقت لجنة حماية الصحفيين الدليل الأمني للصحفين لمساعدة المراسلين الصحفيين على تقييم المخاطر وتفاديها.

أعد هذه الدليل التفاعلي خبراء من لجنة حماية الصحفيين، وهو يوفر مخططاًعاماً للصحفيين المحليين والدوليين من جميع مستويات الخبرات كي يقوموا بخطوات ملموسة من أجل ضمان سلامتهم الجسدية والأمن الرقمي. ومن بين الموضوعات الجوهرية التي يتناولها الدليل حماية المعلومات الرقمية، والإعداد لتغطية النزاعات المسلحة، وتغطية الجريمة المنظمة والفساد، وتخفيف خطر العنف الجنسي.

وقال فرانك سميث، المستشار المتقدم في لجنة حماية الصحفيين والمتخصص في أمن الصحفيين والمؤلف الرئيسي للتقرير، "يغطي الصحفيون حالياً الأخبار في عالم تتزايد فيه المخاطر، ويعملون في بيئات يتعرض فيها الصحفيون للقتل، كما يتعرضون للاغتيال ويظل الجناة أحراراً طلقاء". وتطلق لجنة حماية الصحفين أيضاً مدونة أمن الصحفيين التي يقودها فرانك سميث. ويقول سميث، "يمكن لتغطية الفساد وإساءة استغلال السلطة أن تكون أكثر خطراً في العديد من البلدان من تغطية العمليات القتالية. وفي هذا المناخ، يتعين على الصحفيين أن يعرفوا كيف يحمون معلوماتهم ومصادرهم وأنفسهم وعائلاتهم".

إن احتمال تعرض الصحفيين للاستهداف يمثل خطرا كبيراً يواجههم حالياً. فبالمتوسط، يُقتل 30 صحفياً سنويا في جميع أنحاء العالم، حسبما تُظهر أبحاث لجنة حماية الصحفيين، ويفلت الجناة من العدالة في جميع الحالات تقريباً. ويُعتبر الصحفيون المحليون الأكثر عرضة للخطر. وبصفة خاصة يتعرض الصحفيون الذين يغطون مواضيع السياسة والفساد والجريمة والنزاعات لخطر الاعتداءات والسجن. علاوة على ذلك، أفاد ما يقارب 50 صحفياً للجنة حماية الصحفيين في معرض إعدادها لتقرير حول الاعتداءات على الصحافة في عام 2011 أنهم تعرضوا لاعتداءات جنسية أثناء قيامهم بمهمات صحفية.

إن نصف الصحفيين السجناء في أي وقت من الأوقات هم من العاملين بصفة رئيسية في وسائل الإعلام الإلكترونية، ونصف هؤلاء تقريبا هم من الصحفيين المستقلين، وفقاً لأبحاث لجنة حماية الصحفيين. وقد أخذ المدونون ومصورو الفيديو والصحفيون المواطنون يغطون الأخبار على نحو متزايد للشبكات الإعلامية الناشئة حيث لا يتوفر لهم سوى القليل من التدريب والدعم، هذا إن توفر أي تدريب أو دعم. وقد وثّقت لجنة حماية الصحفيين حالات عرضت فيها السلطات على صحفيين سجلات رسائلهم الهاتفية النصية كتهديد مبطن لهم أو كدليل على نشاطات مناهضة للدولة يقومون بها.

وقال داني أوبرايان، منسق نشاطات المناصرة على شبكة الإنترنت في لجنة حماية الصحفيين ومؤلف أحد فصول التقرير، "أمن المعلومات يعني الدفاع عن أبحاثك وملاحظاتك وتفاصيل اتصالاتك والصور والتسجيلات والصوتية والأفلام التي تلتقطها، حتى إخفاء خط رحلتك؛ إذ أن أية بيانات تضيع أو تًصادر لن تؤدي فقط إلى إعاقة عملك الصحفي، بل ستؤدي أيضاً إلى تعريض الصحفي وأفراد آخرين للخطر". وأضاف أوبرايان، "نحن نهدف من أصدار هذا الدليل إلى حماية المعلومات الإلكترونية على نحو أفضل، وإلقاء الضوء على أهمية فهم دوافع وقدرات الجهات التي قد ترغب بالاستيلاء على هذه المعلومات".

دليل أمن الصحفيين الصادر عن لجنة حماية الصحفيين متوفر على شبكة الإنترنت باللغات العربية، والإنجليزية، والفرنسية، والإسبانية. ويمكن تحميله أيضاً في صيغة الوثيقة المحمولة (pdf). يحتوي التقرير على 10 فصول تتناول مواضيع أساسية، ويتضمن أيضاً قوائم مرجعية، ونموذج لتقييم الوضع الأمني، وقائمة شاملة بالموارد وشركات التأمين والشركات الأمنية التي توفر دورات تدريبية، ومعلومات أخرى.

أُتيح إصدار هذا الدليل عبر منح من مؤسسة أديسيوم ، وشبكة أوميديار ، ومؤسسة ريلنيتوركس .

manual save jurnalist

 




دليل أمن الصحفيين

--------------------------------------------------------------------------

لجنة حماية الصحفيين هي منظمة مستقلة غير ربحية تتخذ من مدينة نيويورك مقرا لها وتعمل على حماية حرية الصحافة في العالم

 داليا الزين / باحثة

 الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

 

  sanad logo

 


report2013 ar

book ff

 


 

freedom-know-your-right

 


 

yemen-soft2

 





مؤسسة حرية للحقوق والحريات الإعلامية والتطوير - الطابق 12، برج شركة أمان للتأمين، شارع الزبيري، تقاطع شارع بغداد، هاتف 539090، فاكس 539091 إيميل info@freedomfoundation-yemen.org
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة الحرية © 2012
Designed by: Lamasat